الأخبارمجتمع

شبح الظلام الكامل يهدّد السودان

دعا اللجنة العليا للوقفة المطلبية لمواطني محلية مروي إلى منحهم نسبة من عائد كهرباء سدّ مروي تصل إلى 5%، مطالبين بإنشاء ترعتي سدّ مروي بالضفتين كهدفٍ استراتيجي للتنمية بالمنطقة لريّ التروس العليا وتعويض الأضرار السالبة التي نتجت عن قيام سدّ مروي على الشريط النيلي من الطفح المائي”النزّ”.
جاء ذلك خلال خطابٍ حصل عليه”باج نيوز”، ممهورًا بتوقيع”حيدر الساعوري”.
وشدّدت اللجنة العليا المطالبة بحقوق مواطني محلية مروي، على أهمية منح سكان قرى ومدينة مروي مشاريع زراعية تعاونية متاخمة للقرى والمدن على أرض القرار”206″ الملغي والتروس العليا كحقٍ أصيلٍ للأجيال القادمة.
وطالبت بتخطيط قرى نموذجية لمواطني المحلية بدلاً عن قراهم الحالية المهدّدة بالزوال بسبب الطفح المائي، مع منح المحلية حصتها من الناتج القومي في التعدين والسياحة ودعم المسؤولية المجتمعية من حكومة الولاية الشمالية من أجلّ توظيفه في قطاعات الصحة والتعليم والخدمات.
وأمنّت على استكمال كهربة المشاريع الزراعية بمحلية مروي وتوصيل الكهرباء للمناطق التي لم يصلها الإمداد الكهربائي.
وشدّدت على ضرورة تقنين الجبايات التي تؤخذ من الشاحنات التي تحمل منتجات المحلية عبر طريق شريان الشمال ومساواة قيمة إيصالاتها بإيصالات الطرق القومية الأخرى، مع إلغاء فاتورة النفايات الصادرة من محلية أمبدة بولاية الخرطوم.
وطالبت اللجنة بمجانية التعليم العالي لأبناء وبنات المحلية أسوةً بأقرانهم بالمناطق الأخرى، وتأهيل المدارس والاهتمام بالتعليم التقني وتأهيل المستشفيات وإدخال التأمين الصحي الشامل.
ودعت إلى منح المستحقين من المهجرين بقرى أمري”وادي المقدّم” منزل وأرض زراعية، وتفعيل خط السكة حديد الخرطوم كريمة للشحن والركاب وأهمية تفعيل مطار مروي الدولي للسفريات والصادر.
وأشارت إلى ضرورة تأهيل طريق شريان الشمال، ومعالجة مشكلة الطفح المائي”النزّ” وتعويض المتضرّرين تعويضًا مجزيًا، مع إنارة الطرق الرئيسية بحاضرة المحلية ومدنها بعدادات مجانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى