الأخبارمحلية

(رسال نيوز) تكشف تفاصيل مخطط الخلية الإرهابية لتفجير وزارة الدفاع

تبدأ السلطات ، يوم غد الأحد، محاكمة خلية تابعة لنظام الرئيس المعزول عمر البشير، ترأسه رئيس المخابرات فى عهد نظام حزب المؤتمر “المنحل”، صلاح قوش، وخططت هذه الخلية لتفجيرات مقرات رسمية بينها وزارة الدفاع.
وبحسب مصادر صحفية ، تبدأ محكمة جنايات الخرطوم شمال، الأحد، محاكمة خلية وصفتها السلطات  بـ”الإرهابية” بعد كشف التحقيقات الأولية إنها كانت تستهدف تفجير مقار حكومية بينها وزارة الدفاع.
وأوضحت تحقيقات النيابة العامة فى السودان، ضلوع مدير المخابرات الأسبق صلاح قوش وقائد عسكري رفيع في الجيش في الترتيب لهذه العمليات.
وتعود تفاصيل البلاغ الذي يحمل الرقم ٤٤/ ٢٠١٩م، وفق وكالة الأنباء السودانية “سونا”، لورود معلومات للأجهزة الأمنية بقيام مجموعة من عناصر الأمن الشعبي وإدارة المعلومات بحزب المؤتمر الوطني المنحل بتحركات تهدف للقيام بأعمال إرهابية.
وبناء عليه قامت النيابة العامة بالتنسيق مع الأجهزة ذات الصلة بمداهمة وكر الخلية الإرهابية بمنطقة الطائف بالخرطوم وتم العثور بالمكان على أزياء عسكرية وأسلحة ومتفجرات وحزام ناسف وعدد كبير من معدات الاتصالات والحواسيب.
وأسفرت التحريات والتحقيقات التي قامت بها النيابة لاحقاً عن القبض على عدد ٢٤ متهما تم توجيه تهم في مواجهتهم تحت مواد تتعلق بتقويض النظام الدستوري ومعارضة السلطة بالعنف ومخالفة قانون القوات المسلحة وإدارة المنظمات الإرهابية وقانون الأسلحة والذخائر وعدد من المواد الأخرى.
وكشف محققون لصحيفة “سودان تربيون”، اليوم السبت، إن “المضبوطات التي كانت بحوزة الخلية الإرهابية تضم أيضًا خرائط لمراكز حيوية من بينها وزارة الدفاع، نعتقد إنها كانت مستهدفة بالتفجير”.
وأشارت إلى أن الخلية الموقوفة كانت تتلقى تعليماتها من مدير جهاز المخابرات العامة الأسبق صلاح قوش وقائد عسكري برتبة اللواء في الجيش.
وكان النائب العام المستقيل تاج السر الحبر شكل لجنة للتحري في البلاغ تحت إشرافه المباشر، أنهت تحقيقاتها في أبريل المنصرم ومن ثم أحالت الملف إلى القضاء في حينه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى