الأخبارمجتمع

لجنةٌ مشترَكةٌ لحصر اللاجئين بالخرطوم

كشفت سلطات ولاية الخرطوم عن تشكيل لجنة مشترَكة من كلّ الأطراف المختصّة لحصر اللاجئين بالولاية، و أكدت شرطة الولاية أن 80%من الجرائم المرتَكَبة مشارِكٌ فيها الوجود الأجنبيْ.

ووجّه والى الخرطوم المكلّف أحمد عثمان حمزه عقب اجتماعٍ اليوم الأحد لمناقشة مشكلة وجود اللاجئين بالمعسكرات، ضم مساعد المدير العام لشرطة الولاية الفريق شرطة إبراهيم شمين، ومعتمد اللاجئين موسى على عطرون، ومساعد المعتمد بالولاية بضرورة إيجاد بدائل لمعسكر التكامل بشرق النيل ونقطة الانتظار بنيفاشا.

 وأكد الوالي على ضرورة تنسيق الجهود بين الأجهزة الرسمية في إطار ترتيب الأوضاع بما يحفظ أمن اللاجئين واستقرارهم وتقديم الخدمات لهم  حتى لايشكل هذا الوجود مهدِّداً أمنيّاً.

وفي ذات السياق أشار معتمد اللاجئين موسى على عطرون إلى أن هنالك (37) منطقة بالولاية بتمركز فيها اللاجئون ويتم التعامل معهم وفق السياسات المعمول بها و المواثيق الدولية، وقال إن المفوضية  تعكف الآن في حصر اللاجئين بالتعاون مع المفوضية السامية.

وفي ذات المنحى لفت مساعد المدير العام لشرطة الولاية الفريق شرطة إبراهيم شمين أن 80% من الجرائم المُرتَكَبَة يَشترك فيها الوجود الأجنبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى